نص فتوى اللجنة الدائمة حول تحريم عمل النساء “كاشيرات”

Al Lajnah Ad Da`imah Haramkan Wanita Jadi Kasir

Pemerintah Saudi sudah menurunkan keputusan bolehnya wanita bekerja menjadi penjual pakaian dalam wanita sejak 2006, namun hingga kini belum terlaksana

Hidayatullah.com–Al Lajnah Ad Dai`imah li Al Buhuts Al Ilmiah wa Al Ifta` Saudi mengeluarkan fawa baru pada hari Ahad (31/10/2010) kemarin. Fatwa yang menyebutkan haramnya wanita menjadi kasir itu dikeluarkan untuk mengakhiri polemik mengenai hukum wanita menjadi kasir di negeri itu, demikian lansir onislam.net (31/10).

Teks fatwa menyebutkan,”Dilarang wanita bekerja di tempat yang terdapat ikhtilath dengan laki-laki. Wajib baginya untuk menjauhi tempat berkumpulnya laki-laki dan mencari pekerjaan yang mubah, tidak menjerumuskan dia kepada fitnah dan tidak menyebabkan ia menjadi sumber fitnah.”

Fatwa itu menjawab pertanyaan yang menyebutkan bahwa sejumlah toko telah memperkerjakan wanita sebagai kasir, yang melayani konsumen laki-laki dan perempuan. Dalam satu hari ia bisa bertemu dengan puluhan laki-laki dan berkomunikasi  dengan mereka. Demikian juga  ia berkumpul dan berinteraksi dengan teman seprofesi serta atasan. Bagaimana hukum melakukan perkerjaan dalam keadaan demikian?

Al Lajnah Ad Da`imah menjawab bahwa kondisi yang disebutkan dalam pertanyaan menyebabkan wanita terjerumus dalam fitnah dan laki-laki juga terfitnah. Hal ini adalah aktivitas yang diharamkan. Dan mengangkat wanita untuk bekerja dalam keadaan demikian juga haram.

Sebagaimana diketahui, bahwa Kementerian Tenaga Kerja Saudi telah mencanangkan sejak lima tahun lalu untuk memperluas lapangan pekerjaan bagi para wanita Saudi, yang sebelumnya hanya menempati sektor pendidikan. Namun, langkah tersebut belum terealisiasi, semisal keputusan mengenai bolehnya wanita menjadi penjual pakaian dalam wanita.

Keputusan mengenai bolehnya wanita bekerja dalam sektor jual-beli khusus pakaian dalam telah terbit sejak tahun 2006, namun hingga kini belum terlaksana di lapangan karena ditentang sebagaian tokoh agama. [tho/oni/hidayatullah.com]

Hidayatullah.com, Monday, 01 November 2010 11:01 HUKUM

(nahimunkar.com)

نص فتوى اللجنة الدائمة حول تحريم عمل النساء “كاشيرات”

الاحد 31 اكتوبر 2010

مفكرة الاسلام: أكدت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء في السعودية أنه لا يجوز للنساء المسلمات أن يعملن كاشيرات (محاسبات) في مكان به اختلاط بالرجال، كما أن “توظيف الشركات لها في هذه الأعمال تعاون معها على المحرم فهو محرم أيضًا“.
وأجابت اللجنة على سؤال حول حكم “توظيف النساء بوظائف كاشيرات ( محاسبات ) تحاسب الرجال والنساء باسم العوائل” بالقول: “لا يجوز للمرأة المسلمة أن تعمل في مكان فيه اختلاط بالرجال, والواجب البعد عن مجامع الرجال والبحث عن عمل مباح لايعرضها لفتنتها ولا للافتتان بها“.

كما أكدت اللجنة أن “توظيف الشركات لها في هذه الأعمال تعاون معها على المحرم فهو محرم أيضاً“.

وفيما يلي نص الفتوى مرفق بصورة لها:

فتوى رقم ( 24937) وتاريخ 1431/11/23 هـ

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لانبي بعده …وبعد :

فقد اطلعت اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء على ماورد إلى سماحة المفتي العام من المستفتي ….. والمحال إلى اللجنة من الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء برقم ( 1467

)
وتاريخ 1431/11/18 هـ وقد سأل المستفتي سؤالاً هذا نصه

( قامت العديد من الشركات والمحلات ( هايبر بنده ,مرحبا, رد تاج ) بتوظيف النساء بوظائف كاشيرات ( محاسبات ) تحاسب الرجال والنساء باسم العوائل تقابل في اليوم الواحد العشرات من الرجال وتحادثهم وتستلم منهم , وكذلك ستحتاج إلى التدريب والاجتماع والتعامل مع زملائها في العمل ورئيسها ؟

ماحكم عمل المرأة في مثل هذه الأعمال ؟

وماحكم توظيف الشركات والمحلات للمرأة في هذه الأعمال أفتونا مأجورين ).

وبعد دراسة اللجنة الدائمة للاستفتاء أجابت:

لايجوز للمرأة المسلمة أن تعمل في مكان فيه اختلاط بالرجال , والواجب البعد عن مجامع الرجال والبحث عن عمل مباح لايعرضها لفتنتها ولا للافتتان بها , وماذكرفي السؤال يعرضها للفتنة ويفتن بها الرجال فهو عمل محرم شرعاً. وتوظيف الشركات لها في هذه الأعمال تعاون معها على المحرم فهو محرم أيضاً, ومعلوم أن من يتقي الله جل وعلا بترك ماحرم الله عليه وفعل ماأوجب عليه فإن الله عزوجل ييسر أموره كما قال تعالى: ( ومن يتق الله يجعل له مخرجاً ويرزقه من حيث لايحتسب ). وفي الحديث المخرج في مسند أحمد وشعب الإيمان للبيهقي عن رجل من أهل البادية قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : ( إنك لن تدع شيئاً لله عز وجل إلا بدلك به ماهو خير لك ) قال البيهقي رجاله رجال الصحيح ومعلوم أن جهالة الصحابي لات ضر كما نص على ذلك علماء الحديث.

وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.

اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء

الرئيس : عبد العزيز بن عبد الله بن محمد آل الشيخ

عضو : صالح بن فوزان الفوزان

عضو : أحمد علي سير مباركي

عضو : عبد الكريم بن عبد الله الخضير

عضو: محمد بن حسن آل الشيخ

عضو : عبد الله بن محمد بن خنين

عضو : عبد الله بن محمد المطلق

http://www.islammemo.cc/akhbar/arab/2010/10/31/110048.html

(nahimunkar.com)