شباب الـ«فيس بوك» يشجعون على التعدد بـ«نبيها أربع»

Anak Muda Saudi Kampanyekan Poligami untuk Selamatkan Para Perawan Tua

Rabu, 07 Jul 2010

Sekelompok anak muda Saudi melakukan kampanye sangat menganjurkan poligami sebagai cara untuk mengakhiri masa lajang banyak perawan tua di kalangan wanita yang ada di Saudi

Mereka telah meluncurkan kampanye di situs jejaring sosial Facebook dengan nama “Kami Ingin Mereka Sekaligus Empat,” sebuah seruan yang meminta setiap orang Saudi yang mampu agar menikahi empat perempuan untuk mengurangi jumlah perawan tua yang ada di negeri ini.

Tidak ada statistik jumlah perempuan yang belum menikah di Arab Saudi, namun jumlah mereka (wanita yang belum menikah) diyakini sangat tinggi, hal tersebut disebabkan oleh biaya pernikahan yang terlalu memberatkan kepada calon mempelai pria.

“Setiap orang Saudi dan Arab yang secara finansial dan fisik, bisa menikah lebih dari satu istri diharapkan tidak boleh ragu-ragu untuk melakukan praktek poligami untuk mengakhiri masa lajang para perawan tua yang ada di kalangan wanita kami dan membantu mengurangi biaya perkawinan yang tinggi yang telah menjadi halangan banyak anak muda untuk menikah,” kata halaman kampanye mereka di Facebook.

Para keluarga Arab juga didesak untuk tidak menyulitkan persiapan pernikahan dengan meminta mahar yang besar dan meminta kewajiban keuangan lainnya yang para anak muda pria tidak dapat memenuhinya.

Para aktivis juga meminta orang-orang yang menikah lebih dari satu istri bersikap adil dan memperlakukan mereka sama seperti yang dianjurkan oleh Islam.

Sekelompok anak muda lain telah meluncurkan kampanye serupa di Facebook, yang mengatakan Islam tidak menemukan ide poligami tetapi hanya secara tertulis.

Mereka juga mengatakan Barat telah curiga melihat umat Muslim yang menikah lebih dari satu perempuan, khususnya karena beberapa dari mereka tidak mematuhi aturan-aturan Islam tentang masalah tersebut.

“Anda tidak harus mendapatkan istri kedua hanya untuk kepentingan itu.

Anda harus menikah ketika ada kebutuhan untuk istri kedua, ketiga atau keempat dan Anda secara finansial mampu mendukung mereka dan bersikap adil, ” kata halaman kampanye tersebut.

Sementara itu sebuah layanan Internet baru telah meminta semua yang ingin menikah agar mendaftarkan nama mereka dan memberikan data-data mereka.

Layanan ini berjanji akan menyimpan data dari orang-orang yang telah terdaftar secara rahasia sambil mencari pasangan yang cocok untuk mereka. Penyelenggara forum layanan ini mengatakan sebagian besar aplikasi yang mereka terima berasal dari laki-laki yang mencari istri kedua atau ketiga. (fq/arabnews)

Sumber: eramuslim, Rabu, 07 Jul 2010

شباب الـ«فيس بوك» يشجعون على التعدد بـ«نبيها أربع»

حائل. محمد العنزي

تحت عناوين مختلفة، أطلق مجموعة من الشباب عدة حملات لنشر ثقافة تعدد الزوجات، وذلك على موقع التعارف العالمي «فيس بوك» بهدف القضاء على العنوسة وتحفيز الشباب على الزواج ومحاربة غلاء المهور وتكاليف حفلات الزفاف الباهظة. «نبيها أربع» هو عنوان إحدى الحملات التي أطلقها مجموعة شباب سعوديين وتهدف إلى مواجهة المنظور الخاطئ المنتشر في المجتمعات السعودية بشأن تعدد الزوجات، وتوصي الحملة بضرورة إقدام الشباب المقتدرين على الارتباط بأكثر من امرأة كون ذلك يسهم في الحد من معدلات العنوسة التي ارتفعت بشكل كبير، كما يهدفون إلى محاربة غلاء المهور بتخفيضها لتكون في مقدور الشباب خصوصا في ظل صعوبة الحصول على الوظائف وضعف الرواتب التي يتقاضاها الشباب، كما أبدوا اهتماما بالتوعية فيما يتعلق بحفلات الزفاف للحد من الإسراف والمبالغ الطائلة التي تدفع عليها.

وأعلنت الحملة أن هدفها هو مخاطبة الأسر العربية في المقام الأول، على اعتبارها المعنية بتسهيل شؤون الزواج وتخفيض أعبائه المادية، واعتبار أن الزواج مصلحة عليا للمجتمع لا بد من تسهيلها وعدم وضع حواجز «مصطنعة» لإعاقتها والتشجيع على تعدد الزوجات بشرط عدم الميل لإحداهن، وشهدت المجموعة مشاركة 167 من أعضاء الفيس بوك في غضون يومين. أما المجموعة الأخرى فحملت شعار «فانكحوا ما طاب لكم من النساء»، وتشير إلى أن التعدد سنة هجرها الكثير من الشباب، وأكدت أن الإسلام لم يجئ بفكرة التعدد بل جاء لتنظيم التعدد لأنه موجود قبل الإسلام، وأوضحت المجموعة أن الحكايات التي يتم تداولها اجتماعيا أساءت إلى التعدد التي طالبت بأن يغلب فيه الجانب الشرعي الذي نظم لذلك ووضع له ضوابط.
وأشارت إلى أن الأزواج المعددين لا بد أن تكون لهم أهداف ولا يكون زواجهم لمجرد التجربة لأن ذلك يفسد الأهداف السامية من الزواج، وأضاف مطلق الحملة: «ننصح بالتعدد لمن توافرت فيه الشروط وانتفت لديه الموانع، ولا نجد حرجا في هذه المطالبات حتى لو كنا متزوجين، فالحلال لا أحد يخشاه أبدا».

من جهة ثانية، أعلنت إحدى الجمعيات تلقيها طلبات بالجملة للزواج، وذكر القائمون عليها أنه يتم في هذه الأقسام تسجيل طلبات الراغبين في الزواج من الجنسين بواسطة استمارات تتضمن معلومات مثل العمر والمؤهل والمواصفات المطلوبة ويكون التعامل معها بسرية تامة، وبعد ذلك يتم الاطلاع على الاستمارات وعمل توافق بينهم. وأضاف أن هناك أعدادا كبيرة تقدمت إليهم، وغالبيتهم ممن يرغبون في التعدد والزواج من ثانية أو ثالثة .

http://www.shms.com.sa/html/story.php?id=102196