علماء المسلمين يطالبون بالجهاد ضد “إسرائيل
Puluhan Ulama Saudi Serukan Jihad Lawan Israel

Jum’at, 04 Jun 2010

Sekitar 70 orang aktivis dan ulama Islam Arab Saudi, mendesak dunia internasional untuk memecahkan blokade dan embargo Yahudi terhadap umat Islam di jalur Gaza dan mengutuk pembantaian yang dilakukan oleh militer Israel terhadap aktivis pro-Palestina dalam rombongan armada kebebasan yang menuju ke Gaza untuk menyampaikan bantuan kemanusiaan.

Mereka juga menuntut dan menyerukan adanya Jihad Islam untuk mengusir zionis Israel dari tanah kaum muslimin.

Dalam sebuah pernyataan yang dikeluarkan pada Kamis pagi ini (3/6) ke 70 aktivis dan ulama Islam Saudi tersebut menyatakan bahwa apa yang terjadi di kapal Mavi Marmara merupakan sebuah kejahatan, ketidakadilan dan pengkhianatan, karena para aktivis kemanusiaan datang dengan cara damai dan membawa makanan dan obat-obatan serta melakukan gerakan perdamaian dalam sebuah perjanjian internasional yang belum pernah terjadi sebelumnya.

Mereka menekankan bahwa satu-satunya solusi untuk menyelamatkan umat Islam dari serangan dan penghinaan adalah harus merujuk kepada Allah dan RasulNya, dan hal ini adalah yang pertama diperlukan untuk mencegah terjadinya pendudukan, serta menekankan pentingnya mengecam agresi Israel dan memaksa mereka untuk mengangkat pengepungan di jalur Gaza dan wilayah lainnya di Palestina.

Yang menandatangi pernyataan itu masuk dalam daftar pengkhotbah paling terkenal di Arab Saudi, termasuk diantaranya adalah Syaikh Abdul Rahman al-Barrak, Syaikh Yussuf Bin Abdullah Al-Ahmad, Syaikh Sulaiman bin Hamad.

Mereka menegaskan bahwa sudah waktunya untuk meninggalkan metode dialog dan negosiasi dan solusi perdamaian, dan mengganggap orang-orang yang melakukan hal tersebut sebagai orang yang tergoda oleh rayuan Yahudi.

Dalam pernyataan para aktivis dan ulama Saudi tersebut menyatakan juga: “Kami percaya bahwa satu-satunya solusi untuk menyelamatkan umat Islam dari penghinaan ini adalah kembali kepada Allah dan RasulNya serta menerapkan syariat Islam di semua lapisan masyarakat karena Allah berfirman dalam Al-Quran, Yaa Ayyuhalladzi Na amanu Intanshurullah Yan Shurkum Wa Yutsabbit Aqdamakum (Hai Orang-orang yang berimana, jika kamu menolong Allah maka Allah akan menolong kamu dan meneguhkan pendirianmu) QS. Muhamamad. Ayat:7.(fq/imo)eramuslim

علماء المسلمين يطالبون بالجهاد ضد “إسرائيل

التاريخ: 21/6/1431 الموافق 04-06-2010

المختصر/ دعا 70 داعية إسلاميًا في السعودية والعالم إلى كسر عاجل للحصار اليهودي ضد المسلمين في غزة، منددين بالمجزرة الإسرائيلية الأخيرة على أسطول الحرية، ومطالبين الأمة الإسلامية بإقامة الجهاد لطرد العدو الصهيوني من أرض المسلمين.

واعتبر الدعاة في بيان أصدروه صباح الخميس أن ما حدث يعد “جريمة غدر وبغي وخيانة” في الوقت الذي جاء فيه هذا الأسطول بالأسلوب السلمي “وحمل الغذاء والدواء” في بادرة سلمية مطلقة وفي اتفاق دولي غير مسبوق.

وأكدوا على أن الحل الوحيد لإنقاذ الأمة الإسلامية من الاعتداءات و”الذل والهوان” هو “وجوب الرجوع إلى الله وتحقيق الإيمان به”، وأن ذلك يمثل الضرورة الأولى لردع الاحتلال، ومؤكدين على أهمية استهداف عمق العدوان الإسرائيلي و”إجباره على رفع الحصار عن غزة وسائر فلسطين”.

وأكد البيان الذي ضم قائمة كبيرة من أشهر الدعاة في السعوديين ومنهم الشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك، والشيخ د.يوسف بن عبد الله الأحمد، والشيخ سليمان بن حمد العودة، أنه قد حان الوقت للتخلي عن أساليب الحوار والتفاوض والحلول السلمية، واصفًا إياها بأنها أغرت اليهود “بالمزيد من الطمع والبغي”.

استهداف عمق الكيان اليهودي:

وأكد البيان أن “الواجب على أمة الإسلام إقامة الجهاد في سبيل الله تعالى، واستهداف عمق الكيان اليهودي، لطردهم من أرض المسلمين، ورفع الحصار عن غزة وسائر فلسطين، أما أساليب الحوار والمفاوضات فلا يزيد اليهود إلا طمعًا وبغيًا؛ قال الله تعالى: (أُذِنَ لِلَّذِينَ يُقَاتَلُونَ بِأَنَّهُمْ ظُلِمُوا وَإِنَّ اللَّهَ عَلَى نَصْرِهِمْ لَقَدِيرٌ * الَّذِينَ أُخْرِجُوا مِن دِيَارِهِمْ بِغَيْرِ حَقٍّ إِلاَّ أَن يَقُولُوا رَبُّنَا اللَّهُ).

واستحضر البيان مواقف السلف الصالح في أيام البلاء واللجوء إلى الدعاء، قبل أن يؤكد على أهمية استخدام وسائل أخرى كـ”الضغوط السياسية، والملاحقة القضائية، والحقوقية” على إسرائيل لمواصلة الإفراج عن بقية المعتقلين ممن تم أسرهم في الهجوم على الأسطول وكذلك إطلاق المعتقلين من أبناء الشعب الفلسطيني الذين يرزحون في السجون منذ أمد طويل.

ودعا البيان ضمنيًا إلى ضرورة فتح معبر رفح من خلال الانتقاد لإغلاقه؛ ما يؤدي لقتل من هم تحت أنفاقه من الفلسطينيين وأبناء غزة.

وبدأ البيان بالدعاء للقتلى “من الشهداء الذين قتلهم العدو اليهودي على أسطول الحرية البحري في مذبحة تاريخية، وجريمة غدر وبغي وخيانة، فلم تأت هذه السفن إلا بالأسلوب السلمي، وحمل الغذاء والدواء، وكسر الحصار اليهودي الظالم ضد المسلمين في غزة، وقد كان هذا الموقف معتضداً بغلق معبر رفح وقتل العشرات تحت أنفاق رفح بالغاز والمتفجرات”.

وأضاف البيان: “نرى أن الحل الوحيد في إنقاذ الأمة من هذا الذل والهوان هو الرجوع إلى الله تعالى، وتحقيق الإيمان به، وتطبيق شريعته في جميع مناحي الحياة، قال الله تعالى: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن تَنصُرُوا اللَّهَ يَنصُرْكُمْ وَيُثَبِّتْ أَقْدَامَكُمْ) [محمد: 7]. وقال تعالى: (وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ * الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الأُمُورِ) [الحج: 41].

وأضاف في دعمه للقضية الفلسطينية: “مع بذل الأسباب التي أمر الله تعالى بها كالدعاء والإعداد، فنبينا محمد صلى الله عليه وسلم في غزوة بدر قد أكثر وألح بالدعاء حتى أشفق عليه الصحابة فأنزل الله تعالى: (إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُم بِأَلْفٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُرْدِفِينَ) [الأنفال: 9]، ومما يشرع أيضًا من الدعاء قنوت النازلة في الصلوات الخمس المفروضة.

وقال الله تعالى في وجوب الإعداد: (وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللَّهِ وَعَدُوَّكُمْ..) [الأنفال60].

الضغوط السياسية والملاحقات القضائية:

وأضاف إلى ذلك البيان: “بذل أسباب الدفع الأخرى؛ كالضغوط السياسية، والملاحقة القضائية، والحقوقية؛ للإفراج عن بقية سجناء الأسطول، والسجناء الفلسطينيين من الرجال والنساء والأطفال القابعين منذ سنين في معتقلات اليهود. نسأل الله تعالى أن يحفظ فلسطين بالأمن والإيمان وسائر بلاد المسلمين، والحمد لله رب العالمين”.

الموقعون على البيان:

1. فضيلة الشيخ العلامة: عبد الرحمن بن ناصر البراك

2. فضيلة الشيخ أ.د. عبدالله بن حمود التويجري أستاذ السنة وعلومها بالسعودية.

3. فضيلة الشيخ أ.د. علي بن سعيد الغامدي أستاذ الفقه بالمسجد النبوي والجامعة الإسلامية.

4. فضيلة الشيخ د. عيسى بن جاسم المطوع إمام وخطيب جامع الفاروق بالبحرين.

5. فضيلة الشيخ د. عبدالعزيز بن محمد آل عبداللطيف أستاذ العقيدة بجامعة الإمام.

6. فضيلة الشيخ د. عبدالمحسن بن زبن المطيري مساعد أمين رابطة علماء المسلمين/ الكويت.

7. فضيلة الشيخ د. وجدي عبدالحميد غنيم داعية إسلامي.

8. فضيلة الشيخ د.يوسف بن عبدالله الأحمد. أستاذ الشريعة بجامعة الإمام.

9. فضيلة الشيخ د. محمد بن إبراهيم السعيدي عضو هيئة التدريس بجامعة أم القرى.

10. فضيلة الشيخ د. محمد يسري إبراهيم نائب رئيس الجامعة الأمريكية المفتوحة بمصر (كلية الدراسات الإسلامية والعربية).

11. فضيلة الشيخ: حمد بن إبراهيم الحيدري عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام.

12. فضيلة الشيخ: سليمان بن حمد العودة عضو هيئة التدريس بجامعة القصيم.

13. فضيلة الشيخ: عبدالآخر بن حماد الغنيمي داعية إسلامي وإمام وخطيب بألمانيا.

14. فضيلة الشيخ د. كامل صبحي الصلاح أستاذ الفقه وأصوله بالأردن.

15. فضيلة الشيخ د. عبدالله بن عبدالعزيز الزايدي الأستاذ المشارك بقسم الثقافة الإسلامية بجامعة الإمام.

16. فضيلة الشيخ د. محمد بن سليمان البراك. عضو هيئة التدريس بكلية الدعوة وأصول الدين بجامعة أم القرى.

17. فضيلة الشيخ د. خالد بن محمد الماجد عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة بجامعة الإمام.

18. فضيلة الشيخ: ياسر برهامي داعية إسلامي بمصر ومشرف على موقع صوت السلف.

19. فضيلة الشيخ د. إبراهيم بن عبدالله الحماد أستاذ مشارك بجامعة الإمام.

20. فضيلة الشيخ د. ناصر بن يحيى الحنيني المشرف العام على مركز الفكر المعاصر.

21. فضيلة الشيخ: أديب بن عبدالعزيز الدبيخي القاضي بالمحكمة العامة بتبوك.

22. فضيلة الشيخ: عبدالوهاب بن محمد الحميقاني عضو جمعية علماء اليمن.

23. فضيلة الشيخ: عصام بن محمد إسحاق العباسي رئيس جمعية التربية الإسلامية بالبحرين.

24. فضيلة الشيخ: محمد بن موسى العامري عضو جمعية علماء اليمن.

25. فضيلة الشيخ: أحمد بن سليمان أهيف أستاذ الشريعة بمركز الدعوة العلمية بصنعاء.

26. فضيلة الشيخ: بدر بن نادر المشاري داعية إسلامي.

27. فضيلة الشيخ: بدر بن إبراهيم الراجحي القاضي بالمحكمة العامة بمكة المكرمة.

28. فضيلة الشيخ: مسفر بن عبدالله البواردي داعية إسلامي.

29. فضيلة الشيخ د. محمد بن عبد الله الهبدان المشرف العام على شبكة نور الإسلام.

30. فضيلة الشيخ: ذياب بن سعد الغامدي باحث شرعي.

31. فضيلة الشيخ: منذر النابلسي المشرف العام على موقع لجنة الدفاع عن عقيدة أهل السنة-فلسطين.

32. فضيلة الشيخ: مبتسم الأحمد المشرف العام على موقع مركز بيت المقدس للدراسات التوثيقية.

33. فضيلة الشيخ: سليمان بن أحمد الدويش داعية وكاتب إسلامي.

34. فضيلة الشيخ د. سعيد بن عيضة الزهراني عضو هيئة التدريس بجامعة الإمام.

35. فضيلة الشيخ: عماد الدين بكري أبو حراز إمام وخطيب مجمع الغفران بأم درمان.

36. فضيلة الشيخ د. مهران بن ماهر عثمان إمام وخطيب جامع خالد بن الوليد بالخرطوم.

37. فضيلة الشيخ: سليمان بن عثمان أبو نارو مسؤول جماعة الاعتصام بالكتاب والسنة بالسودان.

38. فضيلة الشيخ: هشام بن صالح الذكير القاضي بالمحكمة العامة بجازان.

39. فضيلة الشيخ: عبدالله بن عبدالعزيز المطيردي القاضي بالمحكمة العامة بالقريات.

40. فضيلة الشيخ د. عبدالله بن عبدالرحمن الوطبان مشرف تربوي.

41. فضيلة الشيخ د. عبدالله بن محمد الحاشدي أستاذ جامعي (اليمن).

42. فضيلة الشيخ: حمد بن إبراهيم الحريقي المشرف العام على موقع حياة الإسلام

43. فضيلة الشيخ: أحمد بن عبدالله آل شيبان مستشار تربوي.

44. فضيلة الشيخ: عبدالرحمن بن عبدالمحسن اليحيى القاضي بالمحكمة العامة في بلقرن.

45. فضيلة الشيخ د. فواز بن عقيل الجهني أستاذ الحديث والتفسير بجامعة تبوك .

46. فضيلة الشيخ: سلطان بن عبدالله العمري المشرف العام على موقع ياله من دين.

47. فضيلة الشيخ: إبراهيم بن عبدالرحمن التركي المشرف العام على موقع المختصر.

48. فضيلة الشيخ د. محمد بن عبدالعزيز اللاحم مشرف تربوي بإدارة تعليم القصيم.

49. فضيلة الشيخ: عبدالرحمن بن محمد الناجم عضو الجمعية العلمية السعودية لعلوم العقيدة والأديان والفرق والمذاهب.

50. فضيلة الشيخ: حمد بن عبدالله الجمعة داعية إسلامي.

51. فضيلة الشيخ: إبراهيم بن عبدالعزيز البشر القاضي بمحكمة الرياض .

52. فضيلة الشيخ: جمال بن إبراهيم الناجم إمام وخطيب جامع لؤلؤة الشمال.

53. فضيلة الشيخ د. عبدالرحمن بن محمد الفارس عضو الجمعية الفقهية السعودية.

54. فضيلة الشيخ: محمد بن سليمان الحماد كاتب عدل.

55. فضيلة الشيخ د. سليمان بن صالح الجربوع المستشار في قضايا الأسرة.

56. فضيلة الشيخ: بلال إبراهيم الفارس كاتب وداعية إسلامي.

57. فضيلة الشيخ: حسين محمد سلامة عضو دعوة في وزارة الشؤون الإسلامية.

58. فضيلة الشيخ: حسن بن عبدالله القعود داعية إسلامي.

59. فضيلة الشيخ: صالح بن ناصر الصبيحي أستاذ الفقة بالجامعة الإسلامية بالمدينة النبوية.

60. فضيلة الشيخ: عبدالعزيز بن حمود التويجري إمام وخطيب جامع الجهيمي بالمدينة.

61. فضيلة الشيخ: عبد العزيز السليمان أستاذ الشريعة في معهد الحرم النبوي.

62. فضيلة الشيخ: عبداللطيف بن حمود التويجري قسم الدعوة بالجامعة الإسلامية.

63. فضيلة الشيخ: علاء الدين بن أحمد مشهور المحاضر بقسم أصول الفقه بالجامعة الإسلامية.

64. فضيلة الشيخ: يحيى بن حسين القحطاني تربوي وباحث شرعي.

65. فضيلة الشيخ: صابر محمد عبدالحكم القارئ المعروف وإمام وخطيب جامع باحمدان بالرياض.

66. فضيلة الشيخ: عبدالله بن عبدالعزيز المبرد داعية وتربوي.

67. فضيلة الشيخ: إبراهيم توفيق عبدالرحمن البخاري عضو الجمعية الفقهية السعودية.

68. فضيلة الشيخ: فهد بن سعد أبا حسين عضو دعوة بوزارة الشؤون الإسلامية.

69. فضيلة الشيخ: سعد بن سعيد السفري داعية إسلامي.

70. فضيلة الشيخ: علي بن صالح الجبالي داعية إسلامي.

المصدر: مفكرة الإسلام

http://www.almokhtsar.com/news.php?action=show&id=130826