مصر: توقيف 18 شاباً بتهمة نشر التشيع

الثلاثاء 23 نوفمبر 2010

Sebarkan Ajaran Sesat Syi’ah, Mesir Tahan 18 Anak Muda

Pihak otoritas keamanan Mesir menangkap 13 orang anak muda Irak dan 2 warga Suriah, serta tiga orang warga Mesir karena keterlibatan mereka dalam penyebaran ajaran Syi’ah. Dan mereka menurut pihak keamanan akan segera dideportasi ke luar negeri.

Informasi yang diterima dari otoritas keamanan Mesir menyebutkan bahwa ke-18 anak muda yang berasal dari Irak, Suriah dan Mesir tersebut, sengaja datang ke Mesir untuk menyebarkan ideologi Syi’ah.

Aparat Mesir menyebutkan bahwa mereka telah menyewa salah satu apartemen dan di apartemen itu, salah satu dari mereka akan duduk di dekat kolam renang dan memberikan penjelasan serta pengajaran doktrin Syi’ah dan menyebarkan publikasi tentang para imam Syi’ah di Irak dan Iran.

Menurut informasi bahwa ke-18 orang ini dengan sengaja menghina imam dari kalangan Sunni dan para para sahabat Nabi Saw dalam pelajaran mereka, melalui publikasi yang mereka distribusikan di sejumlah perguruan tinggi di wilayah tersebut.

Sumber keamanan mengatakan kepada surat kabar ‘The Gazette’ bahwa apartemen yang digunakan oleh mereka untuk menyebarkan Syi’ah, disewa oleh Samir Iyad al-Basri (35 tahun) yang mendapat suaka politik di Mesir sejak tahun 2003, dan Samir telah terbiasa bertemu dengan para anak muda yang datang dari luar negeri untuk belajar di perguruan tinggi swasta yang ada di kota.

Sumber itu mengatakan: “Samir selama tujuh tahun terakhir telah menyebarkan ideologi Syi’ah di kalangan anak muda yang datang dari luar negeri ke Mesir untuk belajar, dan bekerja dengan sangat hati-hati dalam seruannya ke ideologi Syi’ah agar tidak melanggar hukum Mesir.”(fq/imo)

Eramuslim, Rabu, 24/11/2010 12:44 WIB

(nahimunkar.com)

مصر: توقيف 18 شاباً بتهمة نشر التشيع

الثلاثاء 23 نوفمبر 2010

مفكرة الاسلام: أوقفت السلطات الأمنية المصرية 13 شابًا عراقيًا وسوريين وثلاثة مصريين لتورطهم في نشر المذهب الشيعي، وقامت بإنذارهم وتحذيرهم ثم الإفراج عنهم وإبلاغ الجهات المعنية برعايتهم لترحيلهم خارج البلاد.

ووردت معلومات إلى القيادات الأمنية في مدينة 6 أكتوبر تفيد بقيام 18 شابًا عراقيًا وسوريًا ومصريًا بالدعوة إلى الفكر الشيعي، وأنهم اتخذوا من شقة أحدهم مقرا للتجمع وشرح دروس المذهب وتوزيع المطبوعات والمنشورات المحررة بمعرفة أئمة الفكر الشيعي في العراق وإيران.

وأفادت المعلومات بأن هؤلاء الأشخاص يتعمدون الإساءة إلى أئمة المذهب السني ومجموعة من الأئمة والصحابة والمبشرين بالجنة في دروسهم ومن خلال مطبوعاتهم التي يوزعها بعضهم في عدد من الجامعات الموجودة في المنطقة.
وأخبر مصدر أمني صحيفة ‘الجريدة’: “صاحب الشقة شاب عراقي يدعى سامر إياد البصري (35 عامًا) وحاصل على اللجوء السياسي إلى مصر منذ عام 2003، واعتاد الاجتماع بالشباب الوافد من الخارج للدراسة في الجامعات الخاصة بالمدينة“.

تفاصيل عن نشاط المجموعة

وقال المصدر: “سامر قام خلال السبعة أعوام الماضية بتكوين شبكة كبيرة لنشر المذهب الشيعي بين أوساط الشباب الوافد من الخارج للدراسة والشباب المصريين، وهو يعمل بحذر شديد في دعوته لعلمه بمخالفة ما يقوم به للقوانين المصرية، وسبق أن ألقت السلطات الأمنية على مجموعات من الشباب العاملين معه في نشر دعوته“.
وأضاف المصدر: “الجالية العراقية تتمركز بشكل كبير في مدينة 6 أكتوبر عقب توافد عدد كبير جدا من العراقيين عقب احتلال القوات الأمريكية العراق عام 2003، وأغلب هؤلاء الوافدين ينتمون إلى المذهب الشيعي وهم يمارسون طقوسهم الدينية بكل حرية لكن دون المساس بالمذاهب والأديان الأخرى“.

وأشار إلى أنه في حالة مساسهم بالآخرين يتم توقيفهم خشية حدوث اشتباكات مع الشباب المتحمس للمذهب السني وهو مذهب شعب مصر، وأيضًا يتم توقيف المنتمين إلى المذهب الشيعي في حالة محاولة نشر مذهبهم بين المنتمين إلى المذهب السني، فالقانون المصري يكفل حرية العبادة والاعتناق لكن في حدود عدم التعرض للآخرين أو نشر هذا المذهب أو الديانة خشية حدوث تصادم أو فتن طائفية بسبب تلك الممارسات.
وفي تطور ذي صلة صادرت وزارة الأوقاف المصرية بالتعاون مع السلطات الأمنية أربعة آلاف نسخة من “القرآن الكريم” تحمل أخطاء لغوية ونحوية وإملائية فادحة، كما صادرت 3500 نسخة محرفة ومحذوفًا منها آيات قرآنية عن الجهاد وتحريم الخمر والميسر وأيضا تاريخ بني “إسرائيل” والنبي موسى عليه السلام وقصصهم في القرآن.

http://www.islammemo.cc/akhbar/arab/2010/11/23/111720.html

(nahimunkar.com)